دراسة الصحة والطب في ألمانيا

انشر هذه الصفحة مع الاصدقاء
فيسبوك تويتر WhatsApp

دراسة الصحة والطب في ألمانيا

دراسة الصحة والطب من أفضل الشهادات الجامعية التي يمكنك الحصول عليها، تتمتع ألمانيا بتاريخ كبير مع المؤسسات التعليمية العريقة مثل جامعة هيلدنبورج والتي يرجع تاريخ إنشاءها إلى عام 1386م حيث تعد من أعرق وأقدم الجامعات على مستوى العالم، فالدراسة في الجامعات الألمانية تتيح للطلاب الحصول على أعلى معايير المعرفة والثقافة، بسبب ثروة المعالم التاريخية المتواجدة بألمانيا.
 

الدراسة بالجامعات الألمانية

ألمانيا من الدول التي ترحب بالطلاب الراغبين في الدراسة بجامعاتها، حيث بلغ عدد الطلاب الأجانب الذين يدرسون بالجامعات الألمانية ما يصل إلى 15 % من عدد الطلاب، ويبلغ عدد طلاب جنوب آسيا فقط ما يصل إلى 50000 ألف طالب، حيث تعتبر ألمانيا ملجأ للطلاب الراغبين في الدراسة حيث الثقافة المتسامحة، والمنفتحة على التغيير، كما أن نظام الجامعات بها يجذب الكثير من الطلاب الدوليين.
 

دراسة الصحة والطب في ألمانيا

أما عن دراسة الصحة والطب في ألمانيا فتعتبر من أفضل الدول التي يمكن الدراسة بها، حيث تحتوي على نظام تعليمي جيد والدليل على ذلك نظام الرعاية الصحية المُتبع هناك والذي يرتكز على الجامعات في المقام الأول، وهذا يعني أن الطلاب الدارسين لمجال الطب بالجامعات الألمانية سوف يشاركون في رعاية المرضى من الفصل الدراسي الأول خلال برنامج الدراسة، كما تعتمد المستشفيات الألمانية على الأبحاث المبتكرة والإجراءات المتقدمة والتي تعمل على تقديم العديد من الدورات المميزة في مجال الطب في البلدان النامية.
 

ما هي متطلبات القبول لـ دراسة الصحة والطب في ألمانيا؟

مثل كافة الجامعات فإن الدراسة في الجامعات الألمانية لها عدة شروط عند توافرها يتم منح الطلاب تأشيرة القبول، حيث يحتاج الطالب إلى الاتصال بالسفارة أو القنصلية الألمانية المتواجدة في بلده من أجل معرفة الشروط والطلبات التي تؤهله للحصول على تأشيرة الدراسة هناك، وقد يستغرق الأمر عدة أشهر حتى تتم الموافقة عليها لذلك يجب أن تتم هذه الخطوة كخطوة أولى عند البدء في تجهيز الأوراق المطلوبة للدراسة.

كما يحتاج الطالب أيضًا إلى إثبات قدراته ومؤهلاته التي حصل عليها، من أجل تقديمها للجامعة، وعليه الاتصال بالجامعة والاستفسار عن الأوراق المطلوبة والتي تؤخذ في عين الاعتبار، كما يتم النظر إلى الدرجات الدراسية السابقة والتي لها علاقة مباشرة بالتخصص، كما يجب أن يكون الطالب قادرًا على التحدث باللغة الألمانية والانجليزية حتى يتم قبوله، حيث يتم تقديم بعض الدراسات العليا والدكتوراه باللغة الإنجليزية.
 

ما هي تكلفة دراسة الصحة والطب في ألمانيا؟

تعتبر الدراسة بالجامعات الألمانية غير مكلفة مثل بقية الجامعات حيث يتم تمويل معظم الجامعات من القطاع العام، كما أن الرسوم الدراسية للفصل الدراسي الأول مجانية، ولكن سيحتاج الطالب إلى إثبات أنه قادر على دفع نفقات معيشته الخاصة مثل نفقات التنقل والسفر، ونفقات السكن، ونفقات الغذاء، ويمكن تقدير متوسط المبلغ الذي يحتاج الطالب خلال العام الدراسي الواحد بنحو 8000 يورو، ويمكن الاستعانة بالمنح الدراسية من أجل مساعدة الطلاب على دفع الرسوم والنفقات.
 

ما هي أفضل الجامعات في ألمانيا لدراسة الصحة والطب؟

تتوفر في ألمانيا العديد من الجامعات الجيدة والتي توفر للطالب الخبرة الكبيرة عن طريق المشاركة في نظام الرعاية الصحية ذو المستوى المرتفع، وهو ما يعتبر تدريب عملي على رعاية المرضى منذ الترم الأول، والذي يؤهله مهنيًا بشكل كبير، أما عن الجامعات فهي كالتالي:

1. جامعة هايدلبيرغ Heidelberg University: أفضل كلية طب في ألمانيا موجودة في ألمانيا حيث يبلغ عمر الكلية الطبية في هذه الجامعة العريقة ما يقارب من 6 قرون.

2. جامعة آخن التقنية RWTH AACHEN UNIVERSITY: تضم كلية طبية استثنائية الإمكانات، وقد تم تأسيسها عام 1966م، وهي من الجامعات التي تحتوي على العديد من العيادات الكثيرة ومعاهد الأبحاث والعيادات التجريبية، حيث يدرس بها ما يقارب من 2700 طالب.

3. جامعة لوبيك Universität zu Lübeck: من الجامعات التي عرف عنها التصدي للعديد من أمراض القرن الحالي، والتي تختص بإصابات والتهابات الدماغ، والجهاز الهضمي، وعلوم الجينات.

4. جامعة فيتن/ هيرديكه Witten Herdecke University: جامعة خاصة أنشئت عام 1983م، وتضم 1200 طالبًا يدرسون الطب والتمريض وطب الأسنان، وغيرها، ويبلغ مصروفات الطالب في الشهر ما بين 400 إلى 1000 يورو كأجور تعليم.

5. جامعة ماغديبورغ Magdeburg-Stendal University: تم إنشاء كلية الطب بها عام 1993م وتضم ما يقرب من 1300 متخصص في الطب، وتستقبل المستشفى الجامعي ما يقارب من 45 ألف مريض سنويًا.

دراسة الصحة والطب في ألمانيا فرصة عظيمة للتميز في ذلك المجال، مهما كان اختيارك من بين الجامعات العريقة في ألمانيا؛ فستحصل حتمًا على خدمة تعليمية مميزة وذات جودة عالية.

مقالات أخرى قد تهمك ...