مستقبل تحليل البيانات

بواسطة: Hussein | آخر تعديل في 21 إبريل 2020
انشر هذه الصفحة مع الاصدقاء

مستقبل تحليل البيانات

تحليل البيانات هو نظام مستقبلي تستطيع من خلاله الشركات والمؤسسات التربع على قمة الاستثمار، وهو يعني دراسة البيانات والمعلومات وتحليلها وترتيبها وتنظيمها على هيئة مخططات؛ للوصول إلى الاستنتاج السليم بطريقة مباشرة ومبسطة، ويتم في ذلك استخدام لغة البايثون فهي الأفضل دائمًا دون غيرها لسهولة التعامل بها ولكن يمكن استخدام اللغات الأخرى. 

ومع وجود ثورة البيانات التي ساهمت بدور فعال في خلق الروح التنافسية فأصبح مستقبل تحليل البيانات عظيمًا ولهذا المجال أهمية كبيرة في تنافس الشركات والمؤسسات، والعمل على استخدام أفضل وأحدث طرق عمليات تحليل البيانات حتى تستطيع كلًا منهم التميز في مجالها دون غيرها. 

ولذلك فسوف نوضح في هذا المقال كافة البيانات والمعلومات التي تخص دراسة هذا التخصص ومجالات العمل به. 

ما هو مستقبل تحليل البيانات ؟

مستقبل تحليل البيانات عظيم ومتميز، فتخصص علم البيانات من التخصصات المستقبلية الرئيسية، ولذلك فقد منح هذا التخصص لقب نفط القرن الحادي والعشرين، وذلك إن دل على شيء فهو يدل على مدى أهمية هذا التخصص وضرورة متابعة كافة التطورات الهائلة التي تتصل به، فهو يعتمد في مضمونه على الأساليب العلمية المتطورة والأنظمة الحديثة للعمل على تحليل وتفكيك البيانات للعمل على الاستفادة منها، وذلك من خلال استخدام التكنولوجيا الحديثة مثل الخوارزميات وأجهزة الحاسوب وبعض النظريات التي تُستمد من العلوم الأخرى، مثل: علم الإحصاء والرياضيات وعلوم الحاسب الآلي ونظم المعلومات فعلم تحليل البيانات له العديد من المجالات الحيوية والبارزة. 

ما هي أهمية دراسة تخصص تحليل البيانات؟

  • هذا التخصص من التخصصات المستقبلية المنتشرة في أنحاء العالم خاصة في الآونة الأخيرة.

  • من التخصصات التي تعود الطالب على إمكانية التفكير بطرق منطقية. 

  • اتخاذ طرق ووسائل متطورة لحل كافة المشكلات، وذلك عن طريق استخدام البيانات والمعلومات المتاحة.

  • يساعد في تمكين الطالب من استخدام التكنولوجيا الحديثة والتقنيات المتطورة.

  • يمنح الطالب درجة متخصص في مجال علم البيانات.

  • اكتساب المهارات الأساسية والخبرات العملية في البرامج العالمية الحديثة مثل Microsoft Data Science .

  • يمنح لخريجي هذا التخصص فرص عمل عديدة في أكبر الشركات والمؤسسات العالمية مما يتناسب مع طبيعة العمل والحصول على راتب شهري مرتفع، لذا فإن مستقبل تحليل البيانات بالنسبة للجانب المهني مضمون للغاية.

ما هي المقررات الدراسية لدراسة تحليل البيانات؟

تختلف مواد دراسة هذا التخصص طبقًا لاختلاف الجامعات، فمما لا شك فيه أن هذه المواد قد تزيد لدى أحد الجامعات أو تقل، ولكن المؤكد والذي لا خلاف عليه أن هناك بعض المواد الأساسية التي من الضرورة دراستها في هذا التخصص وهي كما يلي: 

  • أولًا الرياضيات والتي تشمل دراسة الإحصاء والجبر الخطي.

  • ثانيًا إدارة البيانات وهي تتضمن مجال استرجاع المعلومات عن طريق البيانات.

  • ثالثًا تحليل البيانات وهو من الركائز الأساسية في تخصص علم البيانات. 

  • رابعًا الخوارزميات وهي أحد الطرق الرياضية التي تستخدم في حل المشاكل بطريقة منطقية مبسطة. 

  • خامسًا التعلم الآلي وهو فيما يخص الروبوتات وإمكانية تعزيز العملية التعليمية المتطورة.

  • سادسًا لغات البرمجة لما لها من دور مهم جدًا في دراسة هذا التخصص، وتتضمن العديد من اللغات مثل لغة python بايثون وMatlab وغيرهما من اللغات. 

ما هي مدة دراسة تخصص تحليل البيانات؟

في الطبيعي والمعتاد أن تستغرق مدة الدراسة في هذا التخصص للحصول على شهادة التخرج ومنح الطالب درجة البكالوريوس ٤ سنوات 

ومثل بقية التخصصات الدراسية فإن لكل مجال إيجابيات وسلبيات، وقد سبق وأن ذكرنا إيجابيات دراسة تخصص علم البيانات وسوف نكتب نبذة مختصرة عن أهم السلبيات التي تترتب على دراسة هذا التخصص:

  • دراسة هذا التخصص تحتاج إلى تكاليف دراسية عالية. 

  • هي دراسة معقدة ويفضل متابعتها أولًا بأول للتميز بها.

  • تحتاج إلى العمل لفترة طويلة مع وجود مجهود عقلي شاق. 

  • هذا التخصص غير متداول في العالم العربي، لكن مستقبل تحليل البيانات على الصعيد العالمي فرصته أكبر ومضمونة للغاية.

ما أفضل الجامعات لدراسة تحليل البيانات؟

1- Washington State University - USA

2- Oregon State University - USA

3- Manchester Metropolitan University - UK

4- Macquarie University - Australia

5- Multimedia University - Malaysia

دراسة تحليل البيانات - قدم الان

نشر في 30 مارس 2020
التخصصات