العمل اثناء الدراسة في امريكا

بواسطة: Hussein | آخر تعديل في 10 مايو 2021
انشر هذه الصفحة مع الاصدقاء

العمل اثناء الدراسة في امريكا

العمل في أمريكا للطلاب الدوليين:

العمل مع الدراسة في امريكا هو أحد الحلول التي يمكن الاعتماد عليها لتعزيز قدرة الطالب على تحمل النفقات الخاصة بالدراسة في إحدى الجامعات الأمريكية، حيث يوفر العمل للطالب المبالغ المالية الواجب تغطيتها أثناء فترة دراسته في أمريكا وتجنب حدوث مشاكل خلال المراحل الدراسية، فمن خلال العمل يحصل الطالب على مصدر إضافي للدخل يمكنه من تحمل أعباء نفقات المعيشة والدراسة في أمريكا، وذلك بسبب ما تشتهر به أمريكا من ارتفاع تكاليف المعيشة والدراسة في الولايات المختلفة، وفي نفس الوقت تعتبر واحدة من أكثر الدول شعبية بين الطلاب الدوليين لاستكمال الدراسة، الأمر الذي يؤكد على ضرورة البحث عن عمل بجانب الدراسة.

العمل اثناء الدراسة في امريكا:

يوفر العمل في أمريكا مجموعة من المزايا أهمها القدرة على تغطية التكاليف الدراسية الخاصة بالجامعة المختارة، بالإضافة إلى الحصول على خبرة جيدة في مجال العمل توفر للطالب فرصة مميزة في سوق العمل بعد التخرج، ولكن حتى يتمكن الطالب من العمل بشكل قانوني داخل أمريكا يجب الالتزام بمجموعة من القواعد والقوانين الخاصة بالولايات المتحدة الأمريكية في هذا الصدد، فلا يمكن الشروع في العمل مع الإخلال بهذه القوانين أو خرقها.

ما هي الشروط الخاصة بالعمل اثناء الدراسة في امريكا؟

يحكم عمل الطلاب الدوليين بجانب الدراسة مجموعة من القواعد والقوانين يجب اتباعها وتنفيذها للقدرة على العمل بشكل آمن لا يخالف قوانين الولايات المتحدة الأمريكية، وتتمثل هذه الشروط فيما يلي:

1- لا يتاح للطالب الدولي الذي يحمل تأشيرة M-1 العمل داخل الحرم الجامعي أو خارجه، مع استثناء الوظائف الخاصة بالتدريب العملي المؤقت

2- لا يتوفر للطالب الدولي الذي يحمل تأشيرة F-1 فرصة العمل خارج الحرم الجامعي أثناء العام الدراسي الأول، وفي نفس الوقت يسمح لهم القانون بالعمل داخل الحرم الجامعي

3- لا يمكن للطالب في التبادل الثقافي الذي يحمل تأشيرة J-1 ممارسة العمل مدفوع الأجر الذي لا يتعلق بطريقة مباشرة بالتدريب الخاص به

4- يمكن للطالب الدولي العمل بدوام كامل خلال العطل بعدد ساعات محددة تصل إلى 40 ساعة أسبوعياً، كما يمكن العمل خلال الفصل الدراسي بعدد ساعات لا يتعدى 20 ساعة أسبوعياً

ما هي فرص العمل المتاحة للطلاب أثناء الدراسة في امريكا؟

عند التفكير في العمل مع الدراسة في امريكا يجب على الطالب الدولي أن يتعرف على الفرص المتاحة التي يمكن من خلالها اتخاذ القرار المناسب، وفيما يلي فرص العمل في امريكا بجانب الدراسة:

- العمل اثناء الدراسة في امريكا داخل الحرم الجامعي:

توجد مجموعة من الوظائف التي يمكن للطالب أن يلتحق بها في الحرم الجامعي كالمكتبات الجامعية، المطاعم، أماكن بيع الكتب وغيرها، وهذا في حالة الطالب الذي يحمل تأشيرة f-1 مع عدم إهمال الدراسة، ويمكن العمل لمدة 20 ساعة أسبوعياً خلال الدراسة، وفي وقت العطل يمكن العمل لمدة 40 ساعة أسبوعياً.
 

- العمل اثناء الدراسة في امريكا خارج الحرم الجامعي:

يتطلب العمل خارج الحرم الجامعي حصول الطالب على موافقة من مصلحة المواطنة في الولايات المتحدة الأمريكية، مع تقديم إثباتات خاصة بتأثر الوضع المالي للطالب منها ارتفاع تكاليف المعيشة، ارتفاع الفواتير الطبية، الحروب، انخفاض قيمة العملة، سوء الظروف الاقتصادية.
 

- التدريب العملي الاختياري

يوفر التدريب العملي الاختياري للطالب إمكانية البقاء في امريكا بعد إنهاء الدراسة لمدة تتراوح من عام إلى عامين، حيث يتمكن الطالب من اختيار مجال العمل الذي يتماشى مع مجال دراسته.
 

- التدريب العملي المنهجي

يتطلب التدريب العملي المنهجي أن يقوم الطالب بإكمال عام دراسي كامل في برنامج دراسي، وبعدها يمكنه الالتحاق بوظيفة بدوام كامل في امريكا تناسب مجال الدراسة. 
 

  العمل مع الدراسة في أمريكا وسيلتك لاكتساب المزيد من الخبرة المهنية والتكيف مع السكان الأصليين وكذلك العمل على توفير بعض الأموال اللازمة للدراسة والمعيشة في امريكا؛ تواصل معنا في ايزي يوني للتعرف على المزيد عن العمل مع الدراسة في امريكا

مقالات قد تهمك : 

تكلفة الدراسة والمعيشة فى امريكا
المصروف الشهري في امريكا
سعر فيزا امريكا الدراسية

نشر في 04 مارس 2020
الدراسة في الخارج