الرعاية الاجتماعية للطلاب الدوليين في بريطانيا

By Hussein | Last modified 27 نوفمبر 2018
فيسبوك تويتر WhatsApp

نظام الرعاية الاجتماعية في بريطانيا للطلاب الدوليين
 

تعرف على نظام الرعاية الاجتماعية في بريطانيا للطلاب الدوليين

تصنف المملكة المتحدة البريطانية كإحدى أكثر الدول الجاذبة للطلاب الدوليين بفضل ما تمتلكه من مقومات توفر بيئة تعليمية مثالية على الصعيد البشري والمادي وتتمثل أهم تلك المقومات في ما يلي:

  • نظام التعليم العالي المعروف بسمعته المتميزة على مستوى العالم حيث البيئة التعليمية التفاعلية القائمة على الإبداع والأنشطة المتنوعة.

  • المؤهلات التي يحصل عليها مبتعث بريطانيا هي مؤهلات معتمدة عالميا.
  • الحصول على مؤهل عالي من إحدى الجامعات البريطانية يتيح لك مستقبلا باهرا على الصعيد المهني والشخصي والاجتماعي.
  • اكتساب خبرات حياتية فضلا عن الخبرات المتعلقة بتخصصك والتي تشمل الجانب النظري والتطبيقي.
  • النظام التعليمي المطابق لمعايير الجودة العالية والذي يحظى باهتمام وتطوير مستمر كما أنه النموذج الذي يُحتذي به من قبل مختلف الجامعات على الصعيد الدولي.
  • حصول الطالب الدولي على خدمات متعددة تسهل له رحلته التعليمية وعلى رأسهاالخدمات الاجتماعية، بما تشمله من رعاية طبية وخدمات السلامة والأمان وهي محور حديثنا في السطور القادمة.

 

الأهداف التي من أجلها تقوم بريطانيا بتقديم الخدمات الاجتماعية للطلاب الدوليين:

يهدف تقديم الخدمات الاجتماعية إلى الطلاب الدوليين في بريطانيا إلى تأمين حياة آمنة على كافة الأصعدة والمستويات من حيث مواجهة المرض والبطالة والظروف المعيشية السيئة، ومعالجة المشاكل التي قد تواجه الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة، وبالتالي فهو يعد حصنا آمنا ضد:

  • المرض.

  • عدم الاستقرار الأمني.

  • التعرض للاعتداءات بكافة أنواعها.

  • المشاكل التي قد يواجهها الطالب مثل إيجاد محل الإقامة المناسب.

  • الظروف التي تحول ضد تكيفه مع متطلبات البيئة الجامعية.

 

تعرف على نظام الرعاية الاجتماعية في بريطانيا للطلاب الدوليين

يعد نظام الرعاية الاجتماعية من بين الخدمات المقدمة في بريطانيا للطلاب الدوليين، ويمكننا تعريفها بصفة عامة على أنها الخدمات التي يتم تقديمها من قبل مؤسسات الدولة للمساهمة في توفير مستويات جيدة للمعيشة، وفيما يلي تفصيل لاهم خدمات الرعاية الاجتماعية المقدمة للطلاب من قبل مراكز الشئون الاجتماعية بالجامعات:

  • خدمات الرعاية العامة للطلاب من حيث توفير السكن الجامعي المناسب للطالب، وخدمات التسوق والمصارف، والتوجيه والارشاد للمساهمة في تحقيق الاهداف التربوية المواكبة لنظام التعليم الجامعي.

  • تقديم دعم مالي بصوره المتنوعة للطلاب لإجراء الدراسات في بعض التخصصات.
     
  • الرعاية الصحية والتي يستفيد منها الطالب الدولي بالتنسيق مع مكاتب الرعاية الطبية داخل الحرم الجامعي بحيث يحصل الطالب على الرعاية الطبية والعلاجات اللازمة من خلال التحاقه فور وصوله بأنظمة التأمين الطبي المتاحة لمبتعث بريطانيا التي تمتد فترة دراسته لأكثر من 6 أشهر والتي تضمن له عوامل السلامة والصحة طوال رحلته الدراسية مع العلم أن نظام الرعاية الصحية في بريطانيا يعد من أفضل الأنظمة على المستوى العالمي.
     
  • وضع القوانين اللازمة لتوفير بيئة آمنة ومناسبة حتى يستطيع مبتعث بريطانيا التفرغ لإتمام دراسته وتحقيق هدفه، ومن هذه القوانين تلك التي تكفل حمايته من الاعتداءات كالسرقة والاحتيال وأي نوع من أنواع التعرض للأذى والقوانين الخاصة بالتعامل مع الجيران وكذلك قوانين العنف الأسري وغيرها.

 

وبصفة عامة فإن نظام الرعايةالاجتماعية في بريطاني اللطلاب الدوليين يخلق لهم بيئة آمنة وحياة مستقرة تجعلهم يتفرغون تماما لتحقيق حلمهم المستقبلي في الحصول على مؤهلات علمية معتمدة عالميا تفتح لهم أبواب المستقبل المشرق على مصراعيه، وتجعلهم مطلوبين لدى أرباب العمل في كبرى الشركات والمؤسسات العالمية.

 

الدراسة فى بريطانيا

نشر في 27 نوفمبر 2018
الدراسة في الخارج , نصائح